1+1+1 لا يساوي ثلاثة

أنماط الشخصية

ما سر تلك العملية الحسابية العجيبة؟

هؤلاء الثلاثة هم ثلاث عوامل رئيسية تحدد درجة نجاح الإنسان في حياته ودرايته بها وعلمه بكيفية تفعيلها في في طريقه لتحقيق أهدافه يوفر الكثير من الجهد ويعفينا من الكثير من المواقف الصعبة والمؤلمة. وإتفق الكثير من المختصين أنها تحدد درجة نجاحه وتميزه في الحياة. تلك العوامل هي:

1- ذكاء الانسان العقلي أوالمنطقي.

2- ذكاؤه الوجداني.

3- معرفته بنمط شخصيته ونقاط قوته ونقاط ضعفه.

إذا نجح الشخص فی رفع فعالية كل عامل ، يحصل بالتأكيد علي إرتفاع فی المحصلة النهائية لنجاحه فی الحياة.

سنركز هنا علي نمط الشخصية وكيف إتفق العلماء علي أن النمط هو سمت يولد الإنسان به. بمعني أن لا حيلة للإنسان في تغييره كما لا حيلة في تغيير لون بشرته أو طول قامته. لكن ما يمكننا عمله هو التدريب علي بعض المهارات التي تعوض نقاط الضعف بهذا النمط.

تلك الأنماط المختلفه مردها أن بالحياة مواقع وأدوار مختلفة وأن كل من البشر خلق بإمكانات تؤهله للقيام بدورمعين.ولنؤكد أنه لا فضل لدور علي الآخر كما لا فضل لنمط علي الآخر.

معرفتي بنمط شخصيتي يساعدني لكي:

– أعرف نفسي فأتمكن من إدارتها بنجاح.

ولنضرب مثلا: إذا كان نمط شخصيتي هو المنطوي وأعمل بمكان وعلمت أنه سيتم عمل إجتماع لفريق العمل لبحث مشكلة أو دراسة تطوير لشئ ما.فأنا أعلم عن نفسي أنني أفكر وأبدع بشكل أفضل عندما أكون وحدي. فساعتهاأعد نفسي وأفكاری وحدي قبل الاجتماع وأعرض أمامهم. وإلا قد أبدو شخصا غير مبدع أو غير قادر علي حل المشكلات.لهذا وضعنا لكم ولكل نمط نقاط قوته لتعظموا الإستفادة منها وتوظفوها ونقاط الضعف التي يجب أن نحدد المهارات المطلوبة لتلافي نقاط الضعف تلك.

مثال آخر:إذا كنت أعرف أنني ذو نمط حازم، فساعتها سأدرب نفسي علي التدقيق فی تعليقاتي علي كفاءة زملائی او فريق عملي اوأفراد عائلتي. فلو عاملتهم بحزم كما أعامل نفسي لربما جرحت مشاعرهم وخسرت مودتهم او علي أسوا تقدير هدمت ثقة بعض الناس بأنفسهم.

-إذا كنت واع بنمط شخصيتي فبالطبع ساتمكن من إدراك نمط شخصية من حولي. سأفهم تصرفاتهم وسأتمكن من إدارة علاقاتي معهم بنجاح. سأختار اصدقائي و شريك حياتي بطريقة واعية مما يحقق تناغما عاليا وإستقرارا فيما بعد.

فلنتخيل مثلا زوج حازم بنسبة عالية يعيش مع زوجة تلقائية إلي حد بعيد او العكس. وإذا كنت بدأت علاقة صداقة أو علاقة زوجية بها هذا النوع أو غيره من عدم التناغم  فإن الوعي بنمط شخصيتي ونمط شركائي فی تلك العلاقات سيمكنني من إدارتها بشكل أفضل والحفاظ عليها بدلا من تحطيمها تماما. وستجدون في الملف االمرفق نصائح لكل نمط من الانماط الإنسانية نصائح ليراعيها أثناء إنشائه علاقته الإجتماعية

-الوعي بنمط شخصيتي هو الأساس لكل مهارات إدارة الذات فيما بعد.

– نمط الشخصية له دور كبير في إختيار التخصص الدراسي ومجال العمل فيما بعد. فعلي سبيل المثال يصعب علي تلقائي حساس يراعي مشاعر الآخرين و يتالم من أجلهم ان يعمل جراحا أو قائدا عسكريا. كما أن الشخص الحازم المحدد يصعب ان ينجح في مجال مثل الطب النفسي. وإن حدث توظيف غير متناسب لنمط الشخصية فإنه يؤدي إلي أن يحيا ذلك الشخص حياة شاقة ومعاناة يومية وسيصعب عليه جدا أن يبدع في مجاله أو أن يرتقي فيه. ربمايكون هذا أهم العوامل التي تسبب أن في كل مجال هناك متميزون وسابقون وهناك من يقف علي الهامش.إنها دعوة للسعادة والنجاح وأن تحقق أهدافك بأقل قدر ممكن من المشقة وفي  أقصر وقت ممكن أيضا.

ستجدون علي هذا الرابط:

  • إستبيان تحديد النمط تبعا لإختبار MBTI الشهير
  • مفتاح الإستبيان.
  • والملف الرئيسي الذي يشرح فكرة الإختبار وأسس تصنيف الانماط المختلفة ومواصفات كل نمط من حيث الصفات العامة، نقاط القوة والضعف ،ما قد يواجهه في أثناء عمل علاقاته الإجتماعيةأيضا التخصصات التي تناسبه للدراسة والعمل.

https://drive.google.com/open?id=1VJVV7LmSUCled6sr3tBwBGeSuQmOi8uy