مهارات التفكير/الدرس الثاني

إن من مستلزمات التفكير السليم أن يكون لدي الإنسان هوية واضحة وغاية يسعي إليها، أن يعرف ما يريده من حياته وأن يحدد مشروعه ومن ثم يأتي دور مهارات التفكير لتساعده علي تحقيق أهدافه تلك. ولهذا قمنا بتصميم ذلك الدرس ونأمل أن يساعد الطلاب علي تحديد تلك .النقاطcirrus_clouds

يمكنكم الوصول إلي الدرس الأول علي الرابط التالي :

 https://wp.me/p9ho0b-dj

والآن مع الدرس الثاني

الفقرة الاولي: عرض المعلومات التي جمعوها من واجب الدرس الاول ثم نبدأ بالدرس الجديد

الهدف من الدرس: تحديد الهوية والمشروع الشخصي وتصور مبدئي للتخطيط الإستراتيجي الشخصي

  نقوم بتوزيع النموذج المرفق علي الطلاب ليساعدهم أثناء السير في الخطوات التالية

بعد مراجعة الأفكار العامة بالدرس السابق نبدأ بالمقدمة التالية :

 مهارات التفكير تهدف إلي مساعدتي لإتخاذ قرارات سليمة في حياتي. ولأنجح في تحقيق ما يسعدني وتحديد الطريق الذي سأسير فيه،  لابد من معرفة نفسي، من أنا وماذا أريد؟

من انت ؟ ما هي هويتك ؟ نوجه السؤال ثم نشرح:

تعريف الهوية هي اقل عدد من الكلمات التي تلخص حقيقتك وهي المحدد لكثير من التوجهات والقرارات التي تتخذها ويمكننا أن نقسمها الي:

1- هوية عامة ويتشارك فيها عدد كبير من الناس، مثلا :

إنسان :أكرم خلق الله عليه وخليفة له في الارض.ذات قدرات عجيبة لان بي نفخة من روح الله. أقدر علي الكثير فقط بالارادة وتوفيق الله وبالتالي سأحترم نفسي وأقدرها وأحترم الاخرين وأتعامل مع الكون بمسؤولية.هوية

قومية : أنا عربية أو تركية أو….. أنتمي لأمة عاشت تاريخا كبيرا من النهضة والعزة. بالتالي سأعتز بنفسي و سأعمل علي إستعادة عزة أمتي ورفعها بين الأمم.

 مسلم/مسلمة: أعتقد بوحدانية الله ورسالته لمحمد صلي الله عليه وسلم وأن للمسلم سمت ظاهر وحقيقة أخلاقية يجب أن تتفق مع شريعة الله التي لا تحرم الا الخبيث ولا تفرض الا كل ما هو ضروري لحياة المسلم حياة نقية سليمة

     – ذكر /أنثى: أعتز بجنسي وأعرف أنه لا فضل لجنس علي الآخر وأن كلينا متساويان امام الله ولكن لحكمة الله كل منا له دور مختلف حتى تتكامل الادوار ولا يكون هناك تضاد او حرمان.

بعد الشرح يقوم الطلاب بكتابة هويتهم العامة التي يستشعرونها فعلا في قرارة انفسهم

2- ولكل إنسان: هوية خاصة مبنية عل موهبته وقدرته التي أعطاها الله له.  و هوالدور الذي يشعر بالشغف أثناء قيامه به. وهو المشروع الخاص لكل واحد فينا والذي أعطانا الله المميزات الخاصة التي تمكننا من أدائه.

سؤال للطلاب: هل تعرف هويتك الخاصة؟ كيف أعرف هويتي الخاصة ؟

بعد أن يجتهد الطلاب في الإجابة:

نخبرهم ان المواد الدراسية بالمدرسة أحد المؤشرات تحدد ميولك العلمية

مارس العديد من الانشطة واكتشف نقطة حماسك ومواطن ابداعك

قابل الكبار والمتخصصين وتحدث معهم عن تجربتهم وما قد يلهمك منها

إقرأ في سير الناجحين في المجالات المختلفة وستشرق لديك الأفكار.

ملحوظة مهمة: مع النمو وزيادة الخبرات في الحياة قد يتغير رايك ووجهتك ولا مشكلة أبدا في ذلك. لا مشكلة أن أدخل تعديلا او حتى أغير مشروعي تماما، طالما كان في إطار موهبتي وما أستمتع اثناء القيام به وقادرة علي الإجادة والابداع فيه.

عصف ذهني: ما تحليلك للظواهر التالية ، وبماذا تنصح:

– فتاة ظروفها المادية ضيقة تسعي بكل طريقة وتضغط علي والديها لتحصل علي أغلي الماركات في الملابس وأدوات المدرسة.

– فتاة تلبس كالرجل تماما وتتحدث كرجل او العكس

– فتاة ترفض تماما لبس الحجاب

– شاب يترقق في الحديث ويرتدى قرطا في أذنه ويضع قدرا واضحا من الماكياج

تعليق:

كن حريصا على توافق مظهرك مع هويتك لإن المظهر رسالة تصل إلى العالم لتعرفه بك.

الفتاة التي ترفض الحجاب، لديها خلل في الهوية الاسلامية والشاب الذي يترقق كالبنات أصبح لديه خلل في هويته كرجل وهكذا.

نحن أمة تعاني حالة من الضعف لإننا إبتعدنا عن ديننا وهويتنا. دين يدعو للتفكير والعمل بإتقان في كل مجال. دين يجعل علوم الدنيا وإدارة الأرض فرض علي كل مسلم إلي أن تكتفي الامة من هذا التخصص. دين يدعو إلي القوة في كل مجال بدءا من الزراعة والصناعة وصولا إلي غزو القمر ودراسة الفضاء. لكن نحن تركنا ديننا وأوامره وربنا وعبادته حق العبادة واتبعنا اهوائنا وتكاسلنا فكان ما نحن فيه هو الجزاء العادل لأمة تنحت وتركت مكان صدارتها فأكلتها بقية الأمم.

إن العودة للعزة لن تكون بالإرتماء في أحضان أهل الغرب بضلالهم والتشبه بملابسهم وطبيعة علاقاتهم الإباحية وغير المشروعة وإنما بالعودة لأوامر الدين عبادة وعلما وتخصصا في كل مجال تحتاجه الأمة لتستعيد عزتها:

مدرسون – مهندسون –اعلاميون – محللون سياسيون – علماء ومخترعون -– ساسة وإقتصاديون – عمال وفلاحون….

إحذري من تلك الحالة التي تتشبه فيها الضحية بالجلاد ظنا منها أن هذا سيمنعه من ذبحها .تلك الفكرة قد تكون علي مستوي اللاوعي ولكن نحن نريد شبابا واعيا يعرف كيف يصحح طريقه.

الخطوة التالية هي أن أضع اهدافا لنفسي لأسير في إتجاه تحقيق مشروعي :

ملحوظة هامة: سر النجاح في الحياة هو التوازن وبالتالي أهداف الإنسان يجب ان تغطي مجالات حياته كلها حتي لا يطغي جانب علي الجانب الاخر

فلنحدد أهدافنا في مجالات الحياة المتعددة، كيف؟ عن طريق تحديد حلمي في كل مجال.

أحضري ورقة وقلم وأكتبي حلمك في كل مجال، ثم حولي حلمك إلي هدف ذكي بصياغته علي شروط صياغة الهدف:

محدد الوصف – محدد المدة الزمنية لتحقيقه – قابل للقياس – قابل للتحقيق – واقعي .

الآن سأعطيكم أمثله لكيفية تحديد الهدف في كل مجال ومدته الزمنية:

think

بعد شرح الجدول للطلاب يقومون بكتابة احلامهم وأهدافهم في جدولهم الخاص بهم ونساعدهم في ضبط الصياغة.

ولا مانع من إعتبار تلك الحصة فقط تعريف بالطريقة وأن نطلب من الطلاب أن يعودوا إلي البيت ومعهم ما سجلوه ويعيدون التفكير فيه والتصحيح له حتي يصلوا إلي الصورة النهائية التي تؤهلهم لدخول المرحلة التالية