قس وشيخ يتحدثان/ الإنجيل والقرآن في الميزان

هو مشهد تمثيلي مناسب لحفلات توزيع جوائز مسابقات القرآن يحتاج إلي ثلاثة من الطلاب :

هدف المشهد أنه يقارن بين طريقة حفظ القرآن منذ أن أوحي الله به إلي نبيه محمد صلي الله عليه وسلم وإلي أن وصلBibleQuran لأيدينا الآن، وبين الطريقة التي وصلت بها الاناجيل التي يمسك بها النصارى في أيديهم علي أنها الإنجيل المقدس.                           ويبدأ المشهد كالتالي: ينادي الحاجب بصوت عال:    محكمة              ممثل الإدعاء يقول:                                                          سيدي أنا هنا اليوم لأرفع أمام حضراتكم تلك القضية الخطيرة. إن شباب اليوم تائه متخبط يعاني حيرة شديدة. يري الغرب المسيحي متقدم ويري العالم العربي منقسم ومليء بالفساد والحروب ويقتل بعضه بعضا، فيظن أن الحل أن يرمي نفسه في أحضان تلك الحضارة الغربية وأن يبتعد عن الإسلام ويترك القرآن.

ونحن هنا اليوم لنعطي المجال لحامل الإنجيل أن يتحدث بالحق وحامل القرآن أيضا ولأول مرة فإن الحكم في هذه القضية هم الحضور والمستمعون .

فليتفضل كل من حامل الإنجيل وحامل القرآن :

يقف كل منهما ويفضل ان يرتدي حامل الانجيل ملابس سوداء وعمامة سوداء كما هو المعتاد مع القساوسة وحامل القرآن ملابس بيضاء وهو احب الألوان إلي رسول الله.

و يتحدث كل منهما بالتبادل حول نفس النقطة وممثل الإدعاء يدير الحوار، كالتالي:

القس يبدأ ثم الشيخ:

ممثل الإدعاء يقول: فلنبدأ من البداية، في زمن الأنبياء أخبرونا عما حدث :

مشهد 1

ممثل الإدعاء: الآن بعد وفاة الأنبياء من كتب الكتب:

مشهد 2.jpg

ممثل الإدعاء: و ماذا عن الزمن الذي يليه:

مشهد 3

ممثل الادعاء : وماذا عن العصر الحديث:

مشهد 4

كلمة الختام لممثل الادعاء:

يوجه حديثه للجمهور ويقول: إن قضيتنا اليوم هي قضية الإيمان بالله وكتاب الله ، أيها السادة إنها قضية أنتم الحكام فيها والقضاة

أما أنا فأقول : ويعلوا صوته ويردد: فأشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله

                                      وأن القرآن كتاب الله

 

مراجع للبحث

·      هل العهد الجديد كلمة الله”، للدكتور منقذ بن محمود السقار. – “

·      محاضرات في النصرانية”، للشيخ محمد أبو زهرة. – “مناظرة بين الإسلام والنصرانية”، لمجموعة علماء.

·      موقع طريق الإسلام:

http://iswy.co/e4p4q