أنا حرة ومسؤولة عن تصرفاتي/ موضوع قديم متجدد

وبعد ثورات الربيع العربي، وبعد أن خرجت البنات تصرخ ضد الظلم والقهر.. بعد أن اعتقلت وهاجرت ووجدت نفسها بدون سند في بلد خارج الوطن فرارا من الظلم والبطش، تقوم كل فتاة بعملية تفكير جديدة ووضع معايير جديدة للحياة واتخاذ القرارات الخاصة بها. فهل كردة فعل لسنوات الإغلاق والخوف الشديد عليها ستشتط في اتجاه التحرر الذي قد يصل للإنفلات أحيانا؟

ما هو دورنا نحن الجيل الأكبر سنا في مساعدتهم لضبط البوصلة والوصول للإعتدال وليس الشطط ؟

غدا إن شاء الله، سألتقي مع مجموعة من الشابات للحديث عن قضايا الحرية

لقاء الحرية 

أرجوا ممن لديه نصيحة منكم أو رسالة يريد أن يرسل بها لبناتنا الشابات، أن يكتبها في خانة التعليقات.

وسوف أكتب لحضراتكم إن شاء الله فيما بعد كيف سار الحوار وإلي أي شاطيء انتهينا.

لا تحرمونا نصيحتكم رجاءا