أنا حرة ومسؤولة عن تصرفاتي/ موضوع قديم متجدد

وبعد ثورات الربيع العربي، وبعد أن خرجت البنات تصرخ ضد الظلم والقهر.. بعد أن اعتقلت وهاجرت ووجدت نفسها بدون سند في بلد خارج الوطن فرارا من الظلم والبطش، تقوم كل فتاة بعملية تفكير جديدة ووضع معايير جديدة للحياة واتخاذ القرارات الخاصة بها. فهل كردة فعل لسنوات الإغلاق والخوف الشديد عليها ستشتط في اتجاه التحرر الذي قد يصل للإنفلات أحيانا؟

ما هو دورنا نحن الجيل الأكبر سنا في مساعدتهم لضبط البوصلة والوصول للإعتدال وليس الشطط ؟

غدا إن شاء الله، سألتقي مع مجموعة من الشابات للحديث عن قضايا الحرية

لقاء الحرية 

أرجوا ممن لديه نصيحة منكم أو رسالة يريد أن يرسل بها لبناتنا الشابات، أن يكتبها في خانة التعليقات.

وسوف أكتب لحضراتكم إن شاء الله فيما بعد كيف سار الحوار وإلي أي شاطيء انتهينا.

لا تحرمونا نصيحتكم رجاءا

3 comments

  1. مهم لكل شابة ان تعرف :
    1) من هي ؟ 2) ماذا تريد؟ ولماذا؟
    كي تتضح عندها الرؤية ،وتحدد اتجاه البوصلة ، فتعرف كيف تثبت أو تصحح مسار حياتها.

    إعجاب

  2. فى ديننا الحنيف لم يحرم الله علينا الا كل سئ و مضر و فاسد و لم يأمرنا الا بكل طيب و مفيد و جيد لأرواحنا و إبداننا و قلوبنا و عقولنا و مجتمعاتنا..فهو من خلق هذا الكون و هو ادرى بطبيعة البشر التى خلقها هو سبحانه و تعالى…فمن يخرج عن الإطار الفسيح الذى فرضه الله له فهو هالك لا محالة و من جاب فى جوانبه الفسيحة و رضى به هنأ و سعد فى الدنيا و الآخرة و عاش و مات و هو راض

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.