فقه الصلاة(1) للمرحلة السنية من 12-18 سنة

نلاحظ أن الطلاب في هذه السن يملون جدا من ذلك الدرس وخاصة أن الكثير منهم تلقي تلك الدروس في طفولته. رغم ذلك قد يكون لديهم نقص شديد أو غياب لمعلومات مهمة قد تؤدي إلي بطلان صلاتهم. لهذا تدار الحصة كلها في صورة مسابقات أو أسئلة وأجوبة

يتم التمهيد لهذا الدرس بالدروس التالية:

يبدأ المعلم الدرس بدعاء جماعي ويؤمن الطلاب خلفه. ثم يسألهم عن إسم ما قاموا به الآن. أغلبهم سيقول دعاء فيخبرهم أن أن الدعاء لغة يسمي صلاة. ولكن لفظ الصلاة الذي اعتدنا تداوله يطلق علي فريضة الصلاة ويكون هذا مدخلا لتعريف الصلاة

تعريف الصلاة:

الصلاة لغة :الدعاء.

الصلاة شرعًا: التعبد لله تعالى بأقوال وأفعال مخصوصة، مفتتحة بالتكبير، مختتمة بالتسليم

  • حكم ترك الصلاة:
  • يقوم المعلم بتمثيل برنامج مع الطلاب بعنوان: الاتجاه المعاكس حيث يتبني مقولة ويتبني الطلاب مقولة معاكسة ويدافع كل منهم عن مقولته

المعلم : انا قلبي مليء بالايمان وأذكر الله دوما فليس من الضروري ان اصلي. أثناء النقاش يسألهم:

  • أعطوني دليلا من القرآن والسنة علي فرضية الصلاة.
  • ماذا سأربح إن أنا صليت؟
  • هناك أعمال صالحة كثيرة أقوم بها. أنا أتصدق وأحسن للجميع وأساعد الجميع فلا داعي لأن أصلي.
  • هل هناك عقاب لي إن أنا تركت الصلاة؟
  • كنت تاركا للصلاة لخمس سنين فهل عليا أن أقضيها؟

بالطبع ينتظر المعلم رد الطلاب علي كل سؤال لينتقل للسؤال التالي

الطلاب: اننا نعبد الله كما امرنا وان الله هو خالقنا وهو أدري بما ينفعنا ويصلح نفوسنا

يجب أن ينتج عن هذا الحوار معرفة لقيمة الصلاة ومكانتها في الإسلام ويقوم المعلم بشرحها لهم كالتالي

مكانة الصلاة في الإسلام:

1 ــ الصلاة هي الركن الثاني من أركان الإِسلام:

قال صلى الله عليه وسلم: «بُنِي الإِسْلَامُ عَلَى خَمْسٍ: شَهَادَةِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا الله، وَأَنَّ مُحَمَّدًا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، وَإِقَامِ الصَّلَاةِ…» (متفق عليه).

2ـ الصلاة هي من أفضـل الأعمـال:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أَفْضَلُ الأَعْمَالِ الصَّلاةُ في أَوَّلِ وَقْتِها»(رواه الترمذي).

3ـ الصـلاة فاصل بين الإِسـلام والكفر:

قال النبي صلى الله عليه وسلم : «إِنَّ بَيْنَ الرّجُلِ وبَينَ الشّرْكِ والكُفْرِ تَرْكُ الصّلاةِ» (رواه مسلم).

4- الصلاة عمود الإِسلام، فعليها -بعد التوحيد- يُبنى الإِسلام.

قال النبي صلى الله عليه وسلم : «رَأْسُ هذا الأَمْرِ الإِسْلامِ، وعَمُودُهُ الصَّلاة» (رواه أحمد).

حكم الصلاة:

الصلوات الخمس واجبة بالكتاب، والسنة، والإجماع:

-1الكتاب:قال جل وعلا: ( وَأَقِيمُواْ ٱلصَّلَوٰةَ وَءَاتُواْ ٱلزَّكَوٰةَ وَٱرۡكَعُواْ مَعَ ٱلرَّٰكِعِينَ ٤٣) [البقرة: 43].

-2 السنة: قال صلى الله عليه وسلم: «بُنِي الإِسْلَامُ عَلَى خَمْس: شَهَادَةِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا الله، وَأَنَّ مُحَمَّدا عَبْدُهُ وَرَسُولُهُ، وَإِقَامِ الصَّلَاةِ، وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ، وَحَجِّ الْبَيْتِ، وَصَوْمِ رَمَضَانَ». (متفق عليه).

وعن طلحة بن عبيد الله أن رجلاً سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن الإِسلام، فَقَالَ : «خَمْسُ صَلَوَاتٍ في الْيَوْمِ وَاللَّيْلَةِ. فَقَالَ: هَلْ عَلَيَّ غَيْرُهُنَّ؟ قَالَ: لَا، إِلَّا أَنْ تَطَّوَّعَ». (متفق عليه).

3- الإجماع:فقد أجمعت الأمة على وجوب الصلوات الخمس في اليوم والليلة.

فضل الصلاة :

للصلاة فضائل عظيمة في الدنيا والآخرة، نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر الآتي:

1الصلاة نور لصاحبها: قال صلى الله عليه وسلم: «والصَّلَاةُ نُورٌ» (رواه مسلم).

2 الصلاة كفارة للخطايا، قال جل وعلا: ( وَأَقِمِ ٱلصَّلَوٰةَ طَرَفَيِ ٱلنَّهَارِ وَزُلَفا مِّنَ ٱلَّيۡلِۚ إِنَّ ٱلۡحَسَنَٰتِ يُذۡهِبۡنَ ٱلسَّيِّ‍َٔاتِۚ ذَٰلِكَ ذِكۡرَىٰ لِلذَّٰكِرِينَ ) [هود: 114]، وقال : «أَرَأَيْتُمْ لَوْ أَنَّ نَهْرًا بِبَابِ أَحَدِكُمْ يَغْتَسِلُ مِنْهُ كُلَّ يَوْمٍ خَمْسَ مَرَّاتٍ، هَلْ يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ[ درنه: وسخه] شَيء. قَالُوا: لَا يَبْقَى مِنْ دَرَنِهِ شَيْءٌ. قَالَ : فَذَلِكَ مَثَلُ الصَّلَوَاتِ الْخَمْسِ، يَمْحُو الله بِهِنَّ الْخَطَايَا» (متفق عليه).

3ـ الصلاة سبب لدخول الجنة، فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم لربيعة بن كعب -لما سأله المرافقة في الجنة-: «فَأَعِنِّي عَلَى نَفْسِكَ بِكَثْرَةِ السُّجُودِ» (رواه مسلم).

على من تجب الصلاة؟

تجب الصلاة على كل: مسلم، بالغ، عاقل، ذكر أو أنثى.

قضاء الصلاة:

لا يؤمر الكافر بقضاء ما فاته من الصلوات قبل إسلامه؛ لأن الإسلام يمحو ما قبله.

حكم تارك الصلاة:

1ـ تارك الصلاة المُنكِر وجوبها:

إن ترك الصلاة من أكبر الكبائر وأعظم الذنوب ، ومن تركها يُعلَّمُ إِن كان جاهلاً، فإِن استمر على إِنكاره فهو كافر مرتد عن الإسلام، مكذب لله ولرسوله ولإِجماع المسلمين، وعلى ولي الأمر والمؤمنين دعوته إِلى الصلاة، وعرض التوبة عليه ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : «الْعَهْدُ الَّذِي بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمُ الصَّلَاةُ، فَمَنْ تَرَكَهَا فَقَدْ كَفَرَ» (رواه الترمذي). وقوله أيضاً : «إِنَّ بَيْنَ الرَّجُلِ وَبَيْنَ الشِّرْكِ وَالْكُفْرِ تَرْكَ الصَّلَاةِ» (رواه مسلم).

2 – تارك الصلاة تكاسلاً:

وهناك من ترك الصلاة كسلاً دون إنكار وجوبها ، فهذا فاسق ، وعليه أن يتوب إلى الله توبة نصوحاً.

صلاة الصغير:

الصغير يؤمر بالصلاة إِذا بلغ سبع سنين؛ تدريبًا عليها، ويضرب عليها إذا بلغ عشر سنين ضربًا غير موجع. قال : «مُروا أَوْلَادَكُمْ بِالصَّلَاةِ وَهُمْ أَبْنَاءُ سَبْعِ سِنِينَ، وَاضْرِبُوهُمْ عَلَيْهَا وَهُمْ أَبْنَاءُ عَشْرِ سِنِينَ» (رواه أبو داود).

قم بكتابة كل من شروط صحة الصلاة وأركان الصلاة علي قصاصات ورقية. ثم قم بخلطها واستدعي أحد الطلاب ليرسم جدولا من عمودين أحد هما للشروط والآخر للأركان. ويكتب في أعلي الجدول سبب أهمية تعلمنا لها ثم يقسم الطلاب لمجموعتين ويطلب من كل مجموعة فصل الأركان عن الشروط في نفس الوقت ونري أي المجموعتين ستنتهي أسرع. ثم تقوم كل مجموعة بملء أحد خانات الجدول.

شروط صحّة الصّلاة: صحّة الصّلاة تقوم على بعض الشروط؛ بمعني أنه لو نقص أحدها تبطل الصلاة:

  • الإسلام.
  • العقل.
  • الطّهارة.
  • دخول وقت الصّلاة.
  • ستر العورة.
  • استقبال القِبلة.

أركان الصّلاة :

أركان الصّلاة هي ما تقوم الصّلاة بها، وهي لا تسقط عن الإنسان إذا نسيها، ولا يجزيء عن نقصها سجود السهو، وهي:

  • النيّة.
  • القيام في صلاة الفرض مع القدرة على ذلك.
  • تكبيرة الإحرام.
  • قراءة سورة الفاتحة في كلّ ركعة.
  • الرّكوع.
  • الاعتدال من الرّكوع.
  • السّجود.
  • الرّفع من السّجود.
  • الجلوس بين السجدتين.
  • الطمأنينة والسّكون في أداء كلّ ركن من أركان الصّلاة.
  • التشهّد الأخير.
  • الجلوس للتشهّد الأخير؛ إذ لا يجوز أن يكون المصلّي قائماً وهو يتلو التشهّد الأخير.
  • التسّليم.
  • ترتيب الأركان.

بعد كتابة الشروط والأركان ، يشرح الطلاب ما يقال في كل ركن وكيف يكون شكل الجسم فيه. علي التوالي ركن لكل مجموعة ونعطي نقاطا للمجموعة التي تحسن التمثيل والوصف.

التقويم

يقوم الطلاب بوضع سيناريو بعنوان  فتاوي وأحكام، فيه يحولون المعلومات إلي أسئلة حول ماذا يحدث لو:

  • ظننت أو وقت الآذان حضر وصليت ثم اكتشفت أن الأذان لم يؤذن بعد.

عليه أن يعيد الصلاة

  • صليت واكتشفت أنني لم أكن متوضئا

عليه أن يعيد الصلاة

  • رأيت زميلة تصلي وشعرها وساقيها مكشوفتان

عليها أن تعيد الصلاة

  • تحريت مكان القبلة وبعد أن بذلت جهدي وصليت، اكتشفت أن الإتجاه الذي صليت فيه كان خطأ

ليس عليه الإعادة طالما تحري قدر المستطاع قبل الدخول في الصلاة

  • صليت وسجدت في إحدي الركعات سجدة واحدة

يعيد ركعة كاملة

  • نزلت إلي السجود بغير ركوع

يعيد ركعة كاملة

  • نسيت التشهد الأخير

يعيد ركعة كاملة

  • نسيت التشهد الأول

يصلي سجدتي السهو

  • نسيت السورة بعد الفاتحة

يصلي سجدتي السو

  • نسيت الفاتحة

يعيد ركعة كاملة

  • كنت تاركا للصلاة لسنوات والآن أريد أن ألتزم بأدائها ، هل علي قضاء ما مضي

لا يلزمه القضاء

الواجبات العملية:

التوافق علي التمسك والإلتزام بالفرائض الخمس علي وقتها