السيرة النبوية 17 /إسلام عمر يعلمنا المبادرة والقوة في الحق

من قصة إسلام سيدنا عمر بن الخطاب نتعلم المبادرة والقوة في الحق

أهداف الدرس

  • معرفة أحداث قصة إسلام سيدنا عمر.
  • أن يفهم ويتدرب الأطفال علي سلوكيات المبادر.

خطة الدرس:

من هو؟ ، تعطي الجمل التالية للطلاب في الدرس السابق لهذا الدرس ويعطي للأطفال فرصة للبحث عن صاحب الشخصية. ثم وفي يوم الدرس يقوم الأطفال بالحكي للقصص التي تعلموها عن هذا الشخص

  • قصة اليوم عن رجل أعزه الله بالإسلام وأعز الله به الإسلام. 
  • كان هو وأبو بكر كأنهما وزيرين لرسول الله يساعدانه ويشيران عليه في كل أمر.
  • وهو ثاني خليفة بعد أبي بكر رضي الله عنه.
  •  وفي زمنه انتشر الإسلام واتسعت الدولة الإسلامية، فكان اول من أبدع نظام إداري لترتيب شؤون البلاد ونظام لمحاسبة القائمين علي العمل بمؤسسات الدولة.
  • كان يطوف بالليل ليتحسس أخبار الرعية ويساعد المحتاجين منه بنفسه
  • كان قبل الاسلام يعبد إلها من عجوة وإذا جاع أكله

 يجيب الطلاب عن سؤال من هو يحكون عنه المواقف التي توصلوا إليها. وبعد أن ينتهي الطلاب من حكي ما وجدوه من خلال بحثهم عن شخصية سيدنا عمر بن الخطاب يمكنهم مشاهدة المقطع الأول من هذا الفيديو:

وردت في الفيديو عن سيدنا عمر الصفات التالية:

  • تعلم القراءة والكتابة………………عمل علي العقل
  • تعلم الشعر…………………….عمل علي العقل والقلب والقدرة علي التعبير عن النفس والمشاعر
  • تعلم الفروسية……………….عمل علي علي الجسد
  • والآن كيف نحن من تلك القدوة؟

هل نمارس رياضة ما؟ – هل نحسن تعلم دروسنا- وهل نتدرب علي حسن الكلام والتعبير؟

كان عمر قويا وإيجابيا فلا يسكت أبدا ولا يتجاهل المشكلات. لهذا في البداية عندما ظن أن الرسول والمسلمين يفسدون حياة أهل مكة كان مشاركا في محاولات الصد عن الدين. وعندما دخل في الإسلام كان سببا في حماية ضعاف المسلمين وظهور الإسلام.

 ولنوجه السؤال للأطفال: وماذا نري في واقعنا الآن هل يناصر الناس الحق والخير؟ هل يبادرون لحل المشكلات ونصرة الضعيف أم كل يهتم فقط بشؤونه الخاصة ولنسمع منهم.

  • مثلا لو كان في المدرسة شجار، يبطش فيه طفل قوي بطفل أضعف، ماذا يحدث غالبا? هل سيقوم الأطفال الباقين بتحميس المتعاركين؟ أم هل سيقومون بالفصل بينهما أم سيقومون بمنادة أقرب مدرس أو مشرف تربوي؟ ما الذي ستفعله أنت؟
  • زميل لك بالصف ، لاحظت أنه ليس معه طعام ولم يذهب للكانتين لشراء طعام وغالبا لا يوجد معه نقود . ربما نسيها وربما لظرف عائلي. هل ستكمل غذائك وتتجاهل الأمر؟ أم هل ستتقاسم معه أو تشتري له شيئا.
  • عدت إلي البيت ووجدت والدتك بالفراش ، حرارتها مرتفعة. هل ستطالبها بتحضير الطعام لك؟ هل ستقول لها إرتاحي حضرتك وأنا سأعمل لنفسي ساندوتش من الجبن؟ أم هل ستقوم بعمل مشروب لها يساعدها علي التعافي وتحضر لها طعاما أو بعض الفاكهة لتتقوي علي المرض؟
  • أبيك عاد من العمل ، يبدوا عليه الإجهاد ويحمل مشتروات كثيرة. هل تحملها عنه وتقوم بترتيبها في خزانة المطبخ؟ أم هل تبدأ بمطالبته بمصروف الرحلة والحديث عن لعبة جديدة ترغب في شرائها؟

والأحاديث الثابتة في فضل عمر بن الخطاب ـ رضي الله عنه ـ كثيرة، منها: قوله ـ صلى الله علي وسلم ـ: ( إن الله وضع الحق على لسان عمر يقول به ) رواه ابن ماجه،

والآن فقرة الإستماع إلي القصة: يقوم المعلم بحكي القصة بالفصحي ثم يبسطها للطلاب بالعامية إن كان هذا ضروريا لفهمهم لما سمعوه. أخذنا ملخص هذه القصة من موقع قصة الإسلام للد. راغب السرجاني. وقد تلخيصها في الملف علي الرابط التالي 

قصة إسلام عمر

وبعد السماع للقصة يقوم الأطفال بتمثيل المقطع الذي يرغبون فيه. مثلا مقطع دخول عمر علي أخته. أو مقطع دخوله لدار الأرقم.

وعندما يأتي الدور علي عمر يقول من يمثل الدور: يقول عمر… ويقوم المعلم بدور الراوي لبعض الأجزاء. يقوم الطلاب بالبروفات ثم يكررونها إلي ان يصلي للمستوي المطلوب. التكرار في إطار البروفات لا يمل منه الأطفال. تثبت القصة وترسخ في العقل كما أن تمثلهم لقوة وعزة سيدنا عمر يفيدهم ويلقي علي شخصياتهم بقوة أيضا.

كان سيدنا عمر رضي الله عنه  مبادر دائما، من يعرف ما هي صفات الشخص المبادر:

  • هو شخص يتخذ قراراته  ومسؤولا عنها.
  • شخص يقوم بما يجب عليه من دون أن يخبره أو يأمره أو يتابعه أحد
  • شخص لا يلوم الآخرين علي ما يعانية بل يتصرف بنفسه ليحل مشكلاته. بل ومشكلات من حوله

كيف تكون مبادرا في المدرسة – البيت – الأماكن العامة؟ نرسم الجدول علي السبورة ويقوم الطلاب بالعصف الذهني لصفات الطفل المبادر حتي يصلوا إلي جدول مثل التالي:

الطفل المبادر

في النهاية يتوافق المعلم مع الطلاب علي بعض بنود الجدول التي بالأعلي ليتابعوها سويا في سلوكهم اليومي