فرحة الأجازات/ فن صناعة الذكريات

كل عام وحضراتكم بخير. نتمني جميعا لأنفسنا ولأبنائنا السعادة دوما وخصوصا في الأجازات. هل تتسائل عن أبنائك عندما يكبرون، وما هي القصص التي سيحكونها لأبنائهم عن طفولتهم. كيف كنتم تسعدون تقضون وقتا عائليا؟ ما هي الكلمة المتكررة التي كنت تقولها لهم؟ كيف كنت تتعامل مع أخطائهم؟ وما هي النصائح التي أعطيتها لهم باستمرار؟ ماذا علمتهم؟ ما هي الأنشطة التي كنت تقوم بها معهم؟

فرصتك لتصنع هذه الذكريات هي الآن فاغتنم الفرصة

تحدثنا كثيرا حول الإستثمار التربوي للأحداث المتكررة وغير المتكررة في حياة أبنائنا وكيف نستفيد من كل منها في بناء مفهوم أو تصحيح فكرة أو غرس أخرى. واليوم أرغب فعلا في الحديث إليكم عن الأجازات وكيف نفرح بها وكيف نصنع منها وقتا سعيدا. .

.علم أبنائك: إن الله يحبهم
إن الوقت نعمة كبيرة وأن الحياة قصيرة مهما طالت وأنه علينا أن نستثمر كل دقيقة فيها

عادة ينشغل الأهل والأبناء بالسعي خلف الواجبات والمذاكرة والاختبارات أثناء العام الدراسي، تكون فرصتهم الحقيقية للالتفات لبناء بقية محاور شخصية الأبناء أثناء العطلات.

أن يكون هناك استبشار بوقت العطلة وتخطيط له. قد تساعدك الأسئلة التالية على التخطيط للعطلة:

  • هل يواظب أبنائك على الصلاة  أم لا؟ كيف ستحببهم فيها ؟ ما هي فوائد الصلاة التي ستحدثهم عنها؟
  • هل لدى أبنائك عادة القراءة؟ أي المكتبات ستزور ليشتري منها كتابا في مجال يستهويه ويحبه؟
  • هل لدى ابنك/ابنتك رياضة يمارسها؟ ما هي الرياضات التي سيمكنه تجربتها، حتى يتمكن من اختيار الرياضة التي سيمارسها باعتدال وبانتظام حتى تضمن لياقة بدنية وعقل سليم في جسم سليم؟
  • ما هي الأماكن التي سيمكنم التنزه فيها كعائلة وقضاء وقت في الطبيعة أو في مدينة أخرى إذا تيسر ذلك؟ هل هي أماكن سياحية (قصور ومتاحف) ذات قيمة في التاريخ؟
    أم أماكن ألعاب وانشطة ترفيهية؟
    هل مدينة الوظائف أم مدينة المغامرات أم الملاهي؟
    كل ذلك أو المتاح منه
  • ما أخبار العائلة الكبيرة؟ الجد والجدة، الأخوال والأعمام، ماذا يمكنم عمله للتواصل معهم ووصل أرحامهم؟
  • ماذا عن أصدقاء أبناءك وفرصة له للتواصل معهم منفردا أو في إطار العائلة؟ هل فكرت يوما في التعرف من قرب على أصدقاء أبنائك والاستمتاع معهم وأن تكو صديقا لهم؟
  • هناك حق لأبنائك بالطبع في وقت خاص يخططونه منفردين أو مع أصدقائهم؟ ضع ضابطا عاما أن لا يزيد وقت الشاشات من أفلام أو فيديوجيم عن ساعتين ، ثم اترك لهم الحرية ليفعلوا ما يشاؤون من ممارسة هوايات أو غيره.
  •  مشاهدة فيلم عائلي وأكل الفيشار. أي الأفلام ستختار؟
  • برنامج للألعاب العائلية. هناك الكثير من المصادر عن ألعاب حركية تصلح لداخل المنزل.
  • أن يقوم الأبناء بالمشاركة في صنع بعض الحلوى والمخبوزات في البيت
  • تجهيز حلوي منزلية أو شرائها وتوزيع علي الجيران
  • تجميع صور العائلة  القديمة ومشاهدتها سويا
  • لقاء عائلي علي برامج الإنترنت لو تعذر لقاؤهم في الحقيقة

أبناؤنا بحاجة للشعور بأنهم محبوبون وآمنون. كلهم يحتاج أن يشعر بالأهمية والتقدير. أن يشعر أنه مميز لديك وأنك تثق في قدراته. وفي بحث عن كم من الوقت نقضيه معهم لنعطيهم هذا الشعور مع ضغط الحياة الذي نعيشه الآن.

 أقرت الدراسات أنه يتطلب 20 دقيقة يوميا من الإنتباه الكامل والحوار معهم ( لكل منهم علي حدة) (بلا نظر إلي الهاتف أو متابعة فيلم أو طهي للطعام)  لكن يجب أن يكون يوميا. وبالطبع سيكون هناك الأوقات التي يمكنك فيها أن تقضي أوقات أطول تصنع فيها ذكريات جميلة وتستمتعون سويا. لكن لا غناء عن وقت بشكل ثابت يوميا تتحدث إلي إبنك أو إبنتك علي إنفراد بلا مشارك له في انتباهك.
ماذا ستفعل في هذه الدقائق؟

عندك مهمتين:

الأولي هي أن تصنع علاقة قوية معهم، دورك فيها أن تتعلم منهم. تتعلم حقيقة كل منهم وكيف هو مميز. أن تعرف أنهم ليسوا نسخة عنك وفي أي مساحات  ولأي شيء يتطلعون. أن تعرفهم جيدا فتصبح قادرا علي تقدير مشاعرهم. أن تستمع إليهم فتعرف نقاط قوتهم ونقاط ضعفهم. أن تعرف آمالهم وأحلامهم. سيمكنك ساعتها أن تقدم النصيحة المناسبة في الوقت المناسب بالشكل المناسب بدلا من تلك الجمل التي نلقيها عليهم دونما إدراك لمعناها الذي سيقع علي قلوبهم وعقولهم والتي قد تحطمهم في بعض الأحيان.

المهمة الثانية هي تعلم أطفالك المهارات اللازمة للحياة حيث تؤهلهم لعالم الكبار في المستقبل. فبعد الإستماع إليهم، فلتسأل نفسك ما الذي أريد ان أعلمهم إياه في هذا الموقف وكيف سأفعل؟.

مع أطيب أمنياتي بعيد سعيد ورصيد جميل من الذكريات الممتعة والجميلة

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.